السؤال:

شاب وشابة ارتكبا جريمة الزنا فحملت المرأة نتيجة لذلك، ويريد أهلهما أن يزوجوهما قبل ظهور الحمل صيانة لشرف العائلة والجنين، فما الحكم الشرعي لهذا الزواج؟

الجواب:

لا يجوز شرعاً إجراء عقد الزواج على الحامل مطلقاً سواء كان هذا الحمل زنا أم من غيره، وهذا محل إجماع بين الفقهاء، أما مسألة الستر فهي مطلوبة في الإسلام، حيث قال الرسول صلى الله عليه وسلم: من ستر مسلماً ستره الله في الدنيا والآخرة.ـ