السؤال:

بسم الله الرحمن الرحيم فضيلة الشيخ: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أنا أتعرض لبعض المضايقات في بلدي لمجرد أنني ملتحٍ وكذلك لا أستطيع ممارسة شعائر ديني على الوجه الأكمل، وأنا أفكر حاليًا في الهجرة إلى كندا للحصول على جنسية أخري تساعدني في الحصول على حقوقي في بلدي، وأنالا أنوي الاستقرار في كندا لأنني متزوج ولي أطفال في سن يمكن السيطرة عليهم حاليًا، لذلك فبمجرد حصولي على الجنسية سأعود مع أولادي بإذن الله إلى بلدي وأنا والحمد لله متمسك بديني وأحرص على تنشئة أولادي على ذلك، ومن المتوقع أن مدة الحصول على الجنسية ستكون ثلاث سنوات، ولا يخفي على فضيلتكم أنه يوجد في كندا جالية إسلامية كبيرة، ويُدرس الدين الإسلامي هناك في المدارس الخاصة دون أي مشاكل، وأطمع أن أستغل سفري هذا أيضًا في الدعوة إلى ديني من خلال تصرفاتي، وتقوي الله والله المستعان، فما حكم ذلك ؟؟ وجزاكم الله خيرًا

الجواب:

يجوز السفر إلى بلاد الكفر لأجل الرزق ومن باب أولى لأجل الحصول على الحرية الكافية التي تتيح للمؤمن ممارسة شعائر الإسلام بصورة أفضل (مع الأسف الشديد) من البلاد الإسلامية ويدل على ذلك أمر الرسول (صلى الله عليه وسلم) بعض صحابته بالهجرة إلى بلاد الحبشة التي كانت في ذلك الوقت بلدًا غير إسلامية، ولكن كان ملكها عادلاً كما وصفه الرسول(صلى الله عليه وسلم).ـ