السؤال:

سؤالي هو ما حكم العمل بالأسود(العمل مع أخذ المونة مخالفة للقانون )كما يطلق عليه الناس، وأخذ المساعدات من الدولة دون ذكر هذا الدخل الأسود مع العلم بأن المساعدات التي تفرضها بعض الحكومات كالسويد مثلا لا تكفي الأسرة بشكل يسمح لها بالسفر وغيره من المستلزمات التي يحتاجها من هم في الغربة عن ديارهم أفيدونا جزاكم الله خيراً

الجواب:

عن ابن مسعود رضي الله عنه قال: “المسلمون عند شروطهم” فلا يجوز أن يأخذ المسلم مال الغير حتى ولو كان كافرًا، وحتى ولو كان في ديار الكفر؛ التي لا تطبق فيها أحكام الإسلام، إلا برضا منهم. والعمل الأسود يخالف الشروط التي يضعها المانح، والكذب حرام؛ وعلى ذلك كله فلا يجوز أخذ المساعدات من الدولة المانحة إلا بالالتزام بشروطها . والله أعلم.