السؤال:

في أداء فريضة الحج و في طواف الوداع قمت بالطواف على سطح البيت الحرام و لكن جهلاًً وأنا أطوف و عند الوصول إلى المسعى أخرج من الطواف إلى المسعى تفادياً للزحام"وأنالاأزال في الطواف " وقد علمت بعد عودتي من الحج أن من خرج عن المطاف إلى المسعى وهو لم يتم سبع مرات الطواف عليه أن يعيد الطواف السؤال : هل علينا دم أم ما الكفارة ؟

الجواب:

المذاهب مختلفة في هذا ولكن من المتفق عليه أن طواف الوداع ليس من أركان الحج، ركن الحج هو طواف الإفاضة وطواف القدوم بالنسبة للعمرة إذا كان متمتعاً فهذا ركن من أركان العمرة، لأن العمرة هي الطواف والسعي والحلق أوالتقصير، طواف القدوم بالنسبة للعمرة ركن، طواف الإفاضة يوم النحر أو ما بعده وهو الطواف بالبيت العتيق ركن، إنما طواف الوداع إما واجب وإما سنة، والنبي صلى الله عليه وسلم قال للمرأة الحائض أن تسافر دون طواف الوداع لأنه ليس أمراً أساسياً، فإذا كان الزحام كما يقول الأخ وظروفه الصحية لم تتح له هذا، فإن شاء الله حجه صحيح وهو مقبول إن شاء الله.