السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. هل يدري الميت بما يحدث لأهله وأقاربه في الدنيا؟

الجواب:

الميت لا يدري شيئًا مما يحدث في عالم الأحياء؛ لأنه موجود في عالم آخر. لكن ورد في الحديث أن الميت عندما يوضع في قبره يحسّ بأقدام الناس من فوقه. كما ورد أن رسول الله –صلى الله عليه وسلم- خاطب قتلى المشركين في يوم بدر، وسأله الصحابة: هل هؤلاء يسمعون ما تقول؟ فأجابهم: “ما أنتم بأسمع لما أقول منهم، لكنهم لا يستطيعون الكلام”. ومثل هذه الروايات محصورة في الفترة القريبة من لحظة الوفاة. أما بعد ذلك فإن الميت ينتقل نهائيًّا إلى عالم آخر، ولا يعود يشعر بشيء مما يجري في هذه الدنيا، مصداقًا لقوله تعالى: “وَمَا أَنْتَ بِمُسْمِعٍ مَنْ فِي الْقُبُور”.