السؤال:

بسم الله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

السؤال هو عن الفراعنة، هل أهلكهم الله تعالى في زمن موسى بالغرق أم لا، وهل المصريون الآن هم الفراعنة؟

الجواب:

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

الثابت في القرآن الكريم أن الله أهلك فرعون وجنوده، وليس كل المصريين كانوا مع فرعون، وكلمة فرعون إنما تطلق على حاكم مصر في هذه العصور القديمة، كلقب رئيس أو أمير أو ملك أو ما شاكل ذلك.

والمصريون الآن هم أبناء هؤلاء الشعب المصري منذ فرعون وغيره، وقد خالطهم من العرب قوم كثير، وكون أن فلانًا كان ابنًا للمصريين القدماء، هذا لا يعيره بشيء، فإن الصحابة كانوا كذلك أبناء الذين سجدوا للأصنام، بل كان منهم من يعبد الأصنام ثم تاب إلى الله، فالعبرة بحال الفرد وما هو عليه أموافق لشرع الله أم مخالف.
والله أعلم.


الوسوم: , ,