السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، هل إذا شعرت الفتاه باللذة وهي نائمة، يجب عليها الغسل للطهارة مثل الجنب ولا تكتفي بالوضوء؟

الجواب:

بسم الله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ففي ما يتعلق بما يستشعره الإنسان من لذة وهو في النوم، فلا توجب عليه الغسل، إذا استيقظ، إلا إذا وجد أثرا، وإذا لم يجد أثرا، فيكفيه الوضوء، لأن الرسول (صلى الله عليه وسلم) قال: “الماء من الماء”، فالمقصود بالماء الثاني هو الماء الذي يكون منه الولد، وهو المني، والماء الأول هو الاغتسال، وما دامت الأخت لم تجد أثرا، فلا غسل عليها. والله الموفق.
والله أعلم.