السؤال:

أنا مصاب بالربو، وعندما أجامع زوجتي ليلا، وخصوصا في فصل الشتاء، أخاف من الغسل والذهاب مباشرة إلى العمل، فأؤجل ذلك لحين عودتي؛ فهل هذا جائز؟

الجواب:

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
المطلوب منك في هذه الحالة المبادرة بالاغتسال وأخذ الاحتياطات اللازمة للوقاية من المعاناة بسبب مرضك بالربو: كتدفئة الماء، وتهيئة الجو من حيث درجة الحرارة، وغيرها. وعليك الاغتسال قبل الخروج للعمل بوقت كافٍ؛ حتى تجنب نفسك أي مضاعفات قد تنتج، فالوقاية خير من العلاج.
لا يجوز لك أن تخرج للعمل دون اغتسال، كيف وقد دخل عليك وقت الفجر؛ فكيف تؤخر الصلاة عن وقتها؟
قال تعالى: “فويل للمصلين الذين هم عن صلاتهم ساهون..” الآية.
وفي خروجك من البيت دون اغتسال تبتعد عنك الملائكة وتقترب منك الشياطين، ولو أدركتك المنية وأنت على هذه الحال لمت على غير طهارة، والموت يأتي بغتة، ومن مات على شيء بُعِثَ عليه.