السؤال:

هل يشترط ألا يفطر المسلم إلا بعد أن يتشهد المؤذن ،أو بعد الانتهاء من الأذان .

الجواب:

بسم الله ،والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله،وبعد:

 

ليس صحيحا مايشيع بين بعض الناس منه أنه لا يصح الفطر إلا بعد أن يقول المؤذن:أشهد أن محمدًا رسول الله،ولا أن ينتهي من الأذان،فالفطر يكون بدخول وقت المغرب.

 

تقول الدكتورة سعاد صالح رئيس قسم الفقه بكلية البنات بجامعة الأزهر:

 
الأفضل التعجيل بالفطر ولا يشترط الانتهاء من الأذان أو بعد الشهادة وغير ذلك .

 

لما روي عن سهل بن سع أن النبي صلى الله عليه وسلم قال :(لا يزال الناس بخير ما عجلوا الفطر) متفق عليه .

 

وعن أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:(يقول الله عز وجل :(إن أحب عبادي إلى أعجلهم فطرا) رواه أحمد والترمذي.

 

ويسن أن يبدأ فطوره على رطبات قبل أن يصلي ،لما روي عن أنس قال :كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يفطر على رطبات قبل أن يصلي ،فإن لم تكن رطبات فتمرات ،فإن لم تكن تمرات حسا حسوات من ماء ،أي شرب بعض الماء .رواه أحمد وأبوداود والترمذي.

 
والله أعلم