السؤال:

أعمل في مركز إنترنت، وأخبرني بعض الأصدقاء بأن عملي هذا حرام؛ لأنني أُعِين على معصية (وهي أن الزبائن ينظرون إلى مواقع جنسية)، مع أنني إذا علمت أن الزبون ينظر إلى هذه المواقع أمنعه من الدخول، وإذا دخل أحدهم قد أفصل عليه؛ فما قولكم في هذا”

وهل عليّ ذنب في أنني أخون صاحب المحل في منع الزبائن من الدخول على مثل هذه المواقع؟ وجزاكم الله خيرًا.

الجواب:

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

لا يجوز العمل في مكان تعين غيرك فيه على المعصية، ويجب منع الدخول على هذه المواقع، ولو رفض ذلك صاحب المحل. فإن أصر على ذلك فينبغي أن تبحث عن عمل آخر مع النصيحة لصاحب المحل في أن إثم هؤلاء الذين يدخلون على هذه المواقع يقع عليه هو؛ لأنه سبب لذلك لقوله (صلى الله عليه وسلم): “.. من سنَّ سُنَّة سيئة فعليه إثمها وإثم من عمل بها…”.

وأما أنت فستجد مخرجًا لقوله تعالى: “ومن يتق الله يجعل له مخرجًا ويرزقه من حيث لا يحتسب”.

والله أعلم.