السؤال:

السلام عليكم، أعلم أن بنت الأخت من الرضاعة محرمة، ولكن كلمة الرضاعة هنا تعود على البنت أم الأخت، بمعنى أود الارتباط بفتاة، ولكن أختي شقيقتي قامت بإرضاعها رضاعة كاملة، أي تعدت الخمس رضعات، فهل تحل لي هذه الفتاة، أرجو الإفادة، وجزاكم الله خيرًا.

الجواب:

بسم الله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

أختك أرضعت هذه الفتاة فصارت أمًا لها، وهي ابنتها من الرضاعة، وصرت أنت خالاً لها، وكما يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: “يحرم من الرضاعة ما يحرم من النسب”، فإذا كان الخال من النسب يحرم أن يتزوج بنت أخته من النسب، وكذلك يحرم عليه أن يتزوج بنت أخته من الرضاعة.
والله أعلم.


الوسوم: ,