السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله، هل إذا ركب رجل وامرأة وحدهما في مصعد كهربائي يكون ذلك خلوة محرمة؟ جزاكم الله خيرًا.

الجواب:

بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

فليس من شك في أن المصعد الكهربائي بضيق مساحته يمثل مكانًا تتحقق فيه شروط الخلوة، وبالتالي فوجود رجل وامرأة فقط في داخله أمر يدخل كلا الراكبين في الشبهات، والرسول (صلى الله عليه وسلم) يقول: “اتقوا الشبهات”، وعليه فلو أن الأمر كان كما ذكرتِ: رجل وامرأة ينتظران ليصعدا في المصعد؛ فالواجب يقتضي من الرجل أن ينتظر حتى تصعد المرأة ويعود إليه المصعد، فإن لم يفعل فلتمتنع المرأة حتى يصعد الرجل ويعود إليها المصعد.

يختلف الحال لو أن المنتظرين للمصعد أكثر من اثنين، أقول والله أعلم يرخص في مثل هذه الحالة أن تركب المرأة مع الرجلين أو الثلاث، وأنا إذ أقول هذا، أشكر لكِ غيرتكِ الدينية، فإن المجترئين والمجترئات على حدود الله كثيرون في هذا الزمان، وكونكِ أنتِ تسألين هذا السؤال دليلا على حسن تدينك. جزاكِ الله خيرًا.

والله أعلم.


الوسوم: ,