السؤال:

ما الحكم لو لم تصل أموال الزكاة إلى إخواننا المستضعفين أو ضاعت هناك المساعدين؟ فهل تحسب هذه الأموال من الزكاة أم لا بد من التأكد من وصول هذه الأموال إلى مستحقيها؟ مع الشكر الجزيل.

الجواب:

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد :

دفع الزكاة في إعانة الإخوة المستضعفين مشروع بل واجب، فهو أهم المصارف في هذه الأيام، وهناك جهات كثيرة تقوم على تلقي التبرعات من صدقات وزكوات وغيرها، وتهتم بتوصيلها تحت إشراف بعض الحكومات إلى مستحقيها، عن طريق الجمعيات الخيرية التي تعمل على أرض أفغانستان حتى الآن.

ويمكن إرسال زكاة الأخ السائل إلى مصرف قطر الإسلامي بالدوحة في قطر أو جمعية قطر الخيرية بالدوحة أيضاً، أو جهة تثق فيها.

ونحن نحسب الإخوة القائمين على هذه الأعمال مخلصين، ويحرثون على أن تصل هذه الزكوات إلى مستحقيها فعلاً، والله ولي التوفيق، وتقبل الله منك زكاتك.
والله أعلم.