السؤال:

سيُكتب عقد قراني قريبًا، وأنا فتاة مسلمة مُتَدَيِّنة مُحَجَّبة، فهل يجوز أن أُظهِرَ شعري في هذه الليلة؟

الجواب:

بسم الله ، والحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله ،وبعد:

 

حث الشرع على إشاعة الفرح والسرور في الأفراح ،بشرط ألا تنتهك حرمة من حرمات الله ،وألا يكون فيه مخالفة شرعية ،وإظهارالمرأة شعرها إن كان أمام الرجال فيحرم شرعا،أما إن كان في محفل

نسائي بعيدًا عن أعين الرجال -عدا المحارم- فلا شيء في ذلك ،أو أن يكون بينك وبين زوجك .

 
يقول الدكتور عبدالرازق فضل وكيل كلية اللغة العربية بجامعة الأزهر:

 

أيُّتها الأخت الكريمةُ، سلام الله عليكِ، يبدو من رسالتِكِ أنكِ فتاة نابهة تَتَحَرَّينَ إرضاءَ الله عز وجل، وحيث إنكِ كذلك فما أظنُّ أن حفل عقد قِرانك سيكون مهرجانًا يَختَلِط فيه الرجال بالنساء، بل أحُسُّ أنه

سيكون حفلًا إسلاميًّا، للرجال فيه مكان بعيد كل البُعد عن مكان النساء، وحيث إن الحفل سيكون كذلك فلا بأس عليك في إظهار شعرك؛ لأن رؤيتك على هذه الحال لن تكون إلا من النساء، وللمرأة أن

تنظُر من المرأة جسدَها إلا ما بين السرَّة والركبة.

 

والله أعلم.


الوسوم: , , ,