السؤال:

سمعت البعض يقول عن صلاة الجماعة : إذا كانت الفجوة كبيرة بين صفين، فإن صلاة الصف الخلفي تعتبر باطلة؛ لأن المصلين في هذا الصف يكونون خلف الجماعة، وهو ما يفسد الصلاة ويبطلها. هل هذه المقولة صحيحة، أم لا؟ وما أقصى مسافة مسموح بها بين الصفوف؟

الجواب:

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد :

فإن الفجوة الكبيرة بين الصفين لا تبطل صلاة من يصلي خلفها؛ وذلك لأن هذا أمر لا يترتب عليه بطلان الصلاة، فمبطلات الصلاة محدودة ومعروفة وليس من بينها وجود فجوة كبيرة بين صفوف المصلين بعضهم وبعض، ولا تعد صلاة الذين يصلون بعد هذه الفجوة باطلة، وليسوا مصلين خلف الجماعة كما ذكرت؛ وذلك لأنهم أحد الصفوف في المسجد، ولكن الأولى أن تضيق المسافة بين الصفوف بحيث يكون الموضع الذي يصلي فيه أفراد صف في المسجد يتسع لسجودهم على الأرض، فإنها إذا زادت عن ذلك ربما ترتب عليه وجود صفوف لمصلين خارج المسجد لضيق المسجد بهم؛ ولهذا ينبغي تضييق هذه المسافة حتى يتسع الموضع لجميع المصلين بدلاً من صلاة بعضهم في داخل المسجد وبعضهم خارجه.

والله أعلم.