السؤال:

سؤالي للشيخ عن جواز إقامة الدروس العامة لمشايخ من الشيعة عند جمعيات السنة بحجة المصير الواحد والمواطنة؟

الجواب:

الشيعة طوائف كثيرة وفرق مختلفة، فإن كان هذا الشيخ معروف بعقله وديانته، فلا بأس أن يلقي دروسا لا تخالف كتاب الله ولا سنة رسول صلى الله عليه وسلم، ولا ما اتفق عليه سلف هذه الأمة من الصحابة والتابعين ومن بعدهم.

وفي الجملة علينا التحري والتثبت ممن يؤخذ منه العلم، لقوله صلى الله عليه وسلم: “إن هذا العلم دين فانظروا عمن تأخذون دينكم”.

وأحب أن أوجه نصيحة إلى أن شحن النفوس بالبغضاء والأحقاد وإثارة القلاقل والفتن لا تخدم مصلحة المسلمين. وأسأل الله أن يحفظ بلاد المسلمين من الفتن.