السؤال:

لي صديقة منذ سنوات قامت بأداء فريضة الحج مع والدها فقط، وعند وصولهم لمكة وهم يؤدون الحج بالعمرة تمتعًا كانوا معتمرين فقاموا بأداء الطواف حول الكعبة، ومن ثم استعدوا للصلاة ركعتين بعد الطواف، وقبل الصلاة خرج منها ريح فجأة، ولكنها خجلت أن تقول لوالدها فصلّت، وهي تريد أن تعرف إذا كان عليها شيء يجب أن تؤديه أم دما؟

الجواب:

بسم الله الرحمن الرحيم، والحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على إمام المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه والتابعين أما بعد: فأختي الكريمة، أسأل الله أن يتقبل حجها وعمرتها، أحب أن تذكريها بأن الله أحق أن يُستحيا منه؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “استحيوا من الله حق الحياء” فلذلك أرجو ألا يتكرر منها أو من غيرها مثل ذلك، فأم المؤمنين عائشة رضي الله عنها وأرضاها كانت تتكلم وتفتي الصحابة في أشياء دقيقة حتى في القبلة. أن عليها دما يذبح في مكة. والله أعلم.