السؤال:

بصفتي أنا موظف في شركة نفطية لذا أبقى في مقر عملي لمدة أسبوعين، ثم العودة إلى البيت لمدة أسبوع. سؤالي: كيف تتم صلاتي في مقر عملي؟ علمًا بأنه يبعد عن سكني 600 كم، فهل أصلي قصرًا كل مدة عملي عدا صلاة الجماعة؟

الجواب:

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد :

اذا كنت تعتبر نفسك في حالة سفر وأنك غير مقيم في المنطقة التي تعمل بها ولم يكن عندك أهلك، فأنت في هذه الحالة في حكم المسافر، فتقصر دائمًا، إلا إذا صليت وراء إمام مقيم يتم صلاته، فيجب عليك متابعته.

وأما المسافة التي ذكرتها فهي أكثر من مسافة القصر، فإن الراجح أن كل مسافة تعتبر سفرًا عرفًا، فإنها تأخذ حكم مسافة السفر، وينطبق على المسافر فيها ما ينطبق على المسافر.

والله أعلم.