السؤال:

ما حكم استعمال المسك والعنبر كعلاج للعرق بالنسبة للمرأة أثناء فترة العدة بعد موت الزوج؟

الجواب:

هناك وسائل كثيرة لعلاج العرق أهمها الماء والاستحمام به، لكن استعمال المسك والعنبر كعلاج للعرق نقول فيه بأنه إذا لم تظهر له رائحة وكان لا بد منه وليست هناك وسيلة أخرى فهذا جائز، أما إذا ظهرت له رائحة وكانت هناك من الوسائل التي يمكن أن يزول بها أثر العرق، فالأفضل الابتعاد عن هذا المسك وذلك العنبر، حفظًا واحترامًا لحقوق الله سبحانه وتعالى الذي فرض على المرأة أن تعتدّ على زوجها أربعة أشهر وعشرًا، أو بغير ذلك مما جاء تفصيله في كيفية اعتداد المرأة التي تحيض، والتي لا تحيض، والتي تكون حاملاً، وما إلى ذلك.