السؤال:

هل للمريض المقعد في فراشه التيمم وجمع وقصر الصلاة؟

الجواب:

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد :

المريض المقعد في فراشه إذا كان يستطيع أن يتوضأ بإعانة أحد أهله ولا يحدث له ضرر نتيجة للوضوء فعليه أن يتوضأ، وإن كان هناك مشقة لعدم وجود معين له، أو لحدوث ضرر إذا مسّ الماء جسمه، فله أن يتيمم، أما قصر الصلاة فليست إلا للمسافر، وكذلك الجمع للمسافر وحال المطر، ولكن يمكن لهذا المريض أن يتوضأ أو يتيمم حسب حاله في آخر فريضة الظهر فيصليّها، ثم لا يلبث أن يؤذن للعصر فيصليه، هذا في وقته في آخره، وهذا في وقته في أوله، وكذلك المغرب والعشاء، ونسأل الله لمرضى المسلمين الشفاء.

والله أعلم.