السؤال:

سؤالي: لي والدة تسكن في منطقة، وأنا أسكن في منطقة تبعد عنها 1200 كيلو، وطلبت منها أن تسكن معي، لكنها رفضت لقربها من أقاربها، وأرغب في ذلك لأقوم على راحتها عن قرب، ولكنها رفضت. ما هو واجبي تجاهها؟ وهل وفيت حقها؟ أفيدوني، جزاكم الله خيرًا.

الجواب:

البر بالوالدين يتنوع حسب ظروفهما الصحية والاقتصادية، ويختلف من بيئة لأخرى، فإذا كانت الوالدة مسنّة ولا يوجد بجوارها من يقوم على خدمتها ورعايتها، فأوجبُ ما يكون عليك أن تكون بقربها؛ لتقوم على خدمتها ورعايتها، ولا سيما في هذه المرحلة المتأخرة من العمر، ولا يقوم بهذا الواجب مقامك أحد، فاجتهد في أن تكون بقربها، فالجنة تحت أقدام الأمهات. وحقها عليك بعد حق الله تعالى، لقوله تعالى: “وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُوا إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا…”، فإما أن تذهب إليها، فإما أن تستقدمها معك لتقوم على خدمتها.


الوسوم: ,