السؤال:

بعض قارئي القرآن عند تسجيلهم في الأستوديو، تكون هناك مؤثرات على القراءة منها الصدى، ويسبب ذلك تداخل بعض الآيات ببعضها، فما الحكم في ذلك؟

الجواب:

أجاب الدكتورأحمد عمر هاشم-رئيس جامعة الأزهر:
أن قراء القرآن في الاستديو يسبب تداخل بعض الأصوات؛ فيؤثر ذلك في القراءة وسلامة الاستماع إليها، فأقول: إن واجب القارئ أن لا يقرأ إلا في جو يليق بقدسية القرآن وحرمته، وعلى الذين يتواجدون في أثناء القراءة أن يستمعوا إليها وأن ينصتوا لقول الله سبحان: “وإذا قرئ القرآن فاستمعوا له وأنصتوا لعلكم ترحمون”.