السؤال:

لدينا في السعودية شركات ذات أنشطة حلال، كالشركات الزراعية والصناعية أو بعض البنوك الإسلامية، ولكن ربما تكون قد اقترضت من البنوك بفائدة، أو أنها تودع في البنوك بفائدة، أنا أقوم ببيع وشراء هذه الأسهم ثم أخرج من الأرباح ما بين 15-20%. فهل تصرفي هذا صحيح شرعياً؟ وشكراً.

الجواب:

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد :

فإذا كان الإيداع في البنوك بفائدة أو الإقراض بفائدة ضرورةً، فلا بأس بذلك على النحو الذي تفعله من التخلص من الأرباح التي فيها شبهة الربا، لكن الأفضل عدم إيداعها بفائدة أو الاقتراض بفائدة، والتعامل مع البنوك الإسلامية التي تتعامل وفق الأحكام الشرعية.

والله أعلم.