السؤال:

عندى ولد وبنتان، ولدي أموال، فكيف أقسم عليهم هذه الأموال؟ أفيدوني

الجواب:

بسم الله الرحمن الرحيم،
بالنسبة لتوزيع وتقسيم الأموال في حياة صاحبها فهي متروكة له بما يراه مناسبًا من حال الأبناء والبنات، وإن قسّمها للذكر مثل حظ الأنثيين فلا حرج في ذلك، بل يتوافق ذلك مع مفهوم الشرع في توزيع الإرث، كما قال تعالى: “لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الأُنْثَيَيْن…”، وأعتقد أن هذا الأمر يعود لمبدأ التفاهم بينك وبين الولد والبنتين، والله تعالى أعلى وأعلم.