السؤال:

ما حكم التوكيل في رمي الجمار للنساء؟ وماذا يلزم الموكل إذا كان لم يجزئه؟ أرجو التوضيح، وشكرًا

الجواب:

بسم الله الرحمن الرحيم،
بالنسبة للنساء يجوز لهن في رمي الجمار توكيل غيرهن من الرجال للرمي عنهن، وقد ثبت ذلك في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم، وقد أجاز ذلك عليه الصلاة والسلام، بل أجاز ذلك للنساء وللضعفاء من الرجال، ولا يلزم الموكل من النساء شيء من الفدية مقابل ذلك، والله أعلم.