السؤال:

ما هو حكم التصوير الفوتوغرافي؟ وما حكم تصوير الفيديو؟ أرجو الإفادة مع ذكر الأدلة. وجزاكم الله خيراً.

الجواب:

الأصل في التصوير أنه حرام، والأحاديث في هذا صريحة وصحيحة، منها قوله عليه الصلاة والسلام : “أشد الناس عذابا يوم القيامة المصورون” فلنحرص ما استطعنا على ألا نقوم بالتصوير الفوتوغرافي لغير ضرورة أو حاجة، وهناك من العلماء من ذهب إلى جواز التصوير ما لم يخالف آداب الشريعة، مثل تصوير النساء وغيره.
وأما التصوير بالفيديو فإذا لم تترتب عليه مفسدة بأن يصور النساء، ويشاهدهن الرجال، فهو غير ممنوع؛ لأنه ليس تصويرا في الحقيقة، وإنما هو حبس ظل، يذهب عندما يوقف الشريط، بينما الصورة الفوتوغرافية تبقى ماثلة وواضحة، والله أعلم.