السؤال:

نرجو بيان الحكم الشرعي في من يقصد بيت العزاء في اليوم الثالث لختم المصحف عن طريق توزيع الأجزاء على الحاضرين، علمًا بأن فيهم الجُنب وغير المتوضئ.

الجواب:

بسم الله، الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد.
فإنه لم يرد عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ولا عن أصحابه جواز هذه الهيئة من توزيع الأجزاء وإتمام ختم المصحف بها، وأفضل منها لو أن كلاًّ منهم قرأ أو تصدق لهذا الميت أو فعل له من الخيرات ما يرفع أجره عند الله سبحانه وتعالى.

والله أعلم.