السؤال:

هل يجوز شراء مصادرات الجمارك التي حُجزت بسبب عجز أصحابها عن دفع جماركها ؟

الجواب:

بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين، سيدنا محمد وعلى آله وصحبه والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين وبعد:
بالنسبة لحكم شراء مصادرات الجمارك، فإن من يشتري من هذه الأشياء إنما يبذل في مقابل ما يشتري ثمنًا معلومًا هو قيمة هذا الشيء المصادر، سواء كان هذا يتم عن طريق المزاد العلني أو عن طريق الممارسة الفعلية لعملية الشراء هذه.. وهذا أمر لا شيء فيه، وسواء كانت هذه الجمارك مرتفعة أو قليلة، فإن السلع التي فرضت عليها صارت ملكًا للدولة بالمصادرة؛ وبالتالي فبوسع أي إنسان أن يشتري هذه الأشياء باعتبارها ملكًا للدولة التي حجزت عليها، ويبذل قيمتها وذلك لأنه يتملكها بقيمتها، وهذا بيع أباحه الشارع في نصوص كثيرة مثل قوله سبحانه وتعالى: “وأحل الله البيع”، وقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إنما البيع عن تراض”.