السؤال:

امرأة عجوز كان معها مال تدخره للحج لكنه ضاع منها وهي الآن نادمة.. ماذا تفعل ؟

الجواب:

بسم الله الرحمن الرحيم، نقول لها: قد سقطت عنك الآن فريضة الحج ؛ لأنك غير مستطيعة ، وحينما يرزقك الله بمال آخر يكفي لأداء الفريضة ، فعليك بالمبادرة إلى الحج ، ولكن ليس لك أن تقترضي من أحد من أجل أداء الحج .

وإن أهداك أو أعطاك أحد من القادرين مبلغًا –متطوعًا- لكي تؤدي الفريضة ، أو أرسل لك دعوة على نفقته ؛ فلك أن تقبلي هذه الدعوة ، وذلك من باب التعاون على البر والتقوى. والله أعلم.


الوسوم: