السؤال:

هل أرباح بنك فيصل الإسلامي بالقاهرة حلال أم حرام؟ أم فيها شبهة؟

الجواب:

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد :

فإن ما يعلنه المسئولون عن بنك فيصل الإسلامي أيًّا كان موقعه سواء أكان بالقاهرة أو في غيرها في أقاليم مصر أو في سائر البلدان العربية يدل على أن هذا البنك يقوم بأعمال المرابحة الإسلامية وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية إلى جانب الأنشطة الاستثمارية الأخرى التي تتمثل في تمويل المشروعات العقارية أو الصناعية أو القيام ببعض الأعمال التجارية لصالح العملاء، يضاف إلى هذا أن هناك مشرفا شرعياً على نشاط هذا البنك، وهذا المشرف يأبى ورعه وتقواه أن يسمح بأن تكون هناك بعض الأنشطة المشكوك في ربويتها؛ ولهذا فإننا نقرر بارتياح أن أرباح هذا البنك مشروعة وليس فيها شبهة، وما يردده البعض من وجود شبهة في أنشطة هذا البنك إنما قصده من هذا إجهاض هذه التجربة الإسلامية في بلاد تحرص على الدين الإسلامي وعلى ألا تدخل في حرب غير متكافئة مع الله ورسوله.

والله أعلم.