السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تنتشر في لبنان عادة قديمة عند الإفطار وهي أكل "الكبة النيئة"، وهي عبارة عن لحم نيئ غير مطبوخ طازج يؤكل في نفس يوم الذبح، ولكن ما يعيبها هو أنها غير مطبوخة.. فهل يجوز أكل هذا اللحم النيئ؟ وهل هناك أي دليل يتعارض مع ذلك في حالة المنع؟ جزاكم الله كل خير

الجواب:

الحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله وبعد
فإن المعلوم أن الإسلام يدعو إلي احسن الأشياء وافضلها وما كان منه صلي الله عليه وسلم أنه أكل اللحم مطهيا ومشويا ومطبوخا وهذا يدل علي كمال هذه الأشياء وتمامها لما في انضاج اللحم من فوائد كثيرة يعرفها أهل الطب ولكن لم يرد دليل يعارض من أراد أن يأكل الكبد نيئة إذا كانت نفس الأكل تتقبل ذلك والله اعلم
وصل اللهم علي سيدنا محمد وعلي آله وصحبه وسلم