السؤال:

هل يصح أن أقول: "الحمد لله" بعد العطاس أثناء الصلاة المفروضة أو النافلة؟ وما حكم وضع الكريم المانع لرائحة العرق أثناء الإحرام إذا لم تكن له رائحة؟

الجواب:

إن المسلم إذا عطس أثناء الصلاة فليس له أن يجهر بقول “الحمد لله” إلا إذا كانت في سياق العبادة، سواء أكانت صلاته فريضة أو نافلة، فإذا انتهي حمد الله

أما وضع الكريم المانع لرائحة العرق أثناء الإحرام إذا لم يكن له أدنى رائحة، فحكمه الإباحة، شأن الاغتسال بالماء. أما إذا كانت له رائحة فيصبح الواجب تركه. والله أعلم.