السؤال:

ما حكم قراءة القرآن في أذكار الصباح والمساء أو في غيرها من الأوقات -بدون مس مصحف- أثناء الدورة الشهرية؟

الجواب:

تجوز قراءة القرآن الكريم في أذكار الصباح والمساء أو في غيرها من الأوقات -بدون مس المصحف- أثناء الدورة الشهرية على رأي عدد من العلماء؛ لعدم ورود نص صريح بالنهي عن ذلك، ويبقى الأمر على الإباحة؛ مخافة أن يُهجر القرآن الكريم
ويرى بعض العلماء منع ذلك.. وأجازوا الذكر من غير القرآن الكريم أو ببعض آيات من القرآن الكريم.. والراجح -في نظري- جواز قراءة القرآن الكريم للمرأة أثناء الدورة الشهرية.