السؤال:

ما حكم سب الدهر؟

الجواب:

سب الدهر ينقسم إلى ثلاثة أقسام :
القسم الأول : أن يقصد الخبر المحض دون اللوم ، فهذا جائز مثل أن يتول تعبنا من شدة حر هذا اليوم ، أو برده ، وما أشبه ذلك ، لأن الأعمال بالنيات ، واللفظ صالح لمجرد الخبر .
القسم الثاني : أن يسب الدهر على أنه هو الفاعل ، كأن الدهر هو الذي يقلب الأمور إلى الخير أو الشر ، فهذا شرك أكبر؟ لأنه اعتقد أن مع الله خالقًا حيث نسب الحوادث إلى غير الله .
القسم الثالث : أن يسب الدهر وهو يعتقد أن الفاعل هو الله ولكن يسبه لأنه محل هذه الأمور المكروهة فهذا محرم ، لأنه منافٍ للصبر الواجب وليس بكفر ، لأنه لم يسب الله مباشرة ، ولو سب الله مباشرة لكان كافراً .