السؤال:

هل عند سماع الأذان يجب الإنصات والترديد خلف المؤذن وترك ما يفعله الإنسان كتناول الطعام أو المذاكرة؟ وما هو الحال عند الاستماع إلى أذان الدول الأخرى في المذياع أو التلفاز؟

الجواب:

ليس واجبا عليك أن تردد خلف المؤذن وتترك ما تفعله كتناول الطعام أو المذاكرة، ولكن من السنة أن تردد ما يقوله المؤذن، وأن تصلي على رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد الأذان، وأن تدعو له بالوسيلة والدرجة الرفيعة في الجنة، وبطبيعة الحال هذا يحتاج إلى تفرغ من كل ما لا يتيح ذلك، سواء أكان أكلا أو غير أكل على الأقل، ولكي تردد هذا ينبغي أن يكون ترديدا صحيحا؛ كي تؤدي السنة وتنال فضيلة هذا، وهي شفاعة رسول الله صلى الله عليه وسلم؛ لما جاء في الحديث الشريف: “فقولوا مثل ما يقول وسلوا الله لي الوسيلة” ومَن فعل ذلك وجبت له شفاعة النبي يوم القيامة كما ورد في الحديث، وكذلك الحال عند الاستماع من المذياع أو التلفاز؛ لأن الحديث يقول: “إذا سمعتم المؤذن” فأنت تسمع هذا المؤذن، سواء أكان هذا في بلدك أو في بلد آخر، فينطبق عليك الحديث الشريف والله أعلم