السؤال:

لو قدمت لأحدهم قرضًا ماليًّا وعجز عن تسديده ثم لم أطلبه منه واعتبرته زكاة عليه فهل يجوز هذا؟

الجواب:

لا يجوز اعتبار الدَّيْن الهالك أي المعدوم والذي لا يرجى دفعه لإعسار المدين زكاة، ولو اعتبر هذا من الزكاة لأدى ذلك إلى عدم دفع التجار الزكوات للفقراء، حيث سيعتبرون كل مال معدوم أو في حكم المعدوم لإعسار المدين من قبيل الزكاة.
وعلى الأخ الكريم أن يطلب ما أعطى من قرض ثم يدفعه زكاة بعد استلامه إن شاء