السؤال:

ما حكم دعاء الأولياء بقصد طلب الشفاء والولد والبركة وهم في قبورهم موتى؟

الجواب:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

إذا سألت فاسأل الله، وإذا استعنت فاستعن بالله، والذي يملك الشفاء والنفع والضر هو الله، ولا يملك أحد سواه ذلك؛ فالتوجه له سبحانه وحده بالدعاء بالشفاء وإزالة الكرب هو المطلوب شرعًا، وليس المطلوب شرعًا التوجه لغيره، بل هو الشرك.