السؤال:

هل المسح على الشعر في الوضوء أمر ضروري بالنسبة للفتاة خاصة إذا كانت خارج البيت (المدرسة-الجامعة) حيث يصعب عليها فعل ذلك؟

الجواب:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله
وبعد:
افترض الله سبحانه وتعالى على من أراد الصلاة أن يكون متطهراً ، وبين سبحانه وتعالى أركان تلك الطهارة التي لا تصح إلا بها ، فقال عز من قائل : (يا أيها الذين آمنوا إذا قمتم إلى الصلاة فاغسلوا وجوهكم وأيديكم إلى المرافق وامسحوا برؤوسكم وأرجلكم إلى الكعبين) .[المائدة: 6] ، فعلم من الآية أن مسح الرأس ركن من أركان الوضوء لا يصح إلا به ، وفي الحديث الصحيح قال صلى الله عليه وسلم : “هذا وضوء لا يقبل الله الصلاة إلا به” .[ رواه الدارقطني والبيهقي] ، وروى نحوه ابن ماجه، بأسانيد يقوي بعضها بعضاً، ومسح على رأسه مرةً .
فإن كان قصد السائلة الكريمة أنه هل يلزمها أن تمسح على شعرها كله ؟ فإنه لا يلزم ذلك بمعنى أنه لا يلزم أن تمسح على ما استرسل من شعرها ولكن تمسح على أعلى رأسها ولا تمسح على الشعر المسترسل ، وأما إن كان قصدها أنها لا تمسح على رأسها فلا يصح ذلك حيث إن هذا ركن من أركان الوضوء .
والله أعلم .