السؤال:

هل من الحديث ما يقال " سيأتي زمن على أمتي القابض فيه على دينه كالقابِض على الجَمر " وهل ينطبق هذا الحديث على الزمن الذي نعيشه الآن؟

الجواب:

روى ابن ماجه والترمذي حديثًا قالا عنه: حسن غريب ، أي رواه راو واحد فقط، أن النبيّ ـ صلى الله عليه وسلم ـ قال في ضمن حديث” فإنّ من ورائِكم أيّامًا الصبر فيهن مثل القبض على الجمر للعامل فيهن

مثل أجر خمسين رجلاً يعملون مثل عمله”.

 
وجاء في الجامع الكبير للسيوطي حديث:” يأتي على الناس زمان المُتمسِّك فيه بسنَّتي عند اختلاف كالقابِض على الجمرة” رواه الترمذي الحكيم عن ابن مسعود في كتابه ” نوادر الأصول ” وهو ضعيف.

 
ومعلوم أنّه لا يمر زمان إلا والذي بعده شرٌّ منه، وقد كثرت في أيّامنا الفتن المغريات والانحرافات، لكن لم تصل إلى الذّروة، وما يخبِّئه المستقبل لا علم لنا به، ونرجو أن يَقِيَنا الله شرَّ الفتن.