السؤال:

تسأل امرأة عن زوجها الذي يريد قضاء حاجاته من الفوائد البنكية الربوية، وكذا يحب أن يتصدق منها لأختها؟ وعن حكم ممارسة الرياضة على أنغام الموسيقى ومع مدرب؟

الجواب:

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد: الأخت الفاضلة، عليك أن تنصحي زوجك أن يحول أمواله إلى بنك إسلامي، وساعتها يطيب له الربح، ويمكنه أن يستعمله في حاجاته الشخصية.
وإذا لم يكن ببلدكم بنك إسلامي، فلا مانع من إيداع المال بنكا ربويا، وأكثر العلماء في هذه الحالة على أنه يودع في حساب جار، وبعضهم –وبه نفتي- أنه يجوز إيداعه حسابا استثماريا، ويتخلص من الفوائد للفقراء والمساكين، ويجوز إعطاؤها أختك في هذه الحالة إن كانت فقيرة تستحق الزكاة.
وأما ممارسة الرياضة على أنغام موسيقية فمما يجوزه الشيخ القرضاوي، ويرفضه آخرون وهم كثرة، ولكن لا يجوز ممارسة المرأة الرياضة أمام رجل أجنبي، خاصة إذا كان مدربا؛ لأنه يرى انثناءات جسمها أثناء الحركات الرياضية، وهذا مما لا يجوز.
والله أعلم .