السؤال:

ماتت زوجتي وتركت بعض أموالها، وكنت لم أعطيها صداقها، وعندي كانت شبكة ملكتها لها وشقة الزوجية، فكيف إذن تكون التركة؟

الجواب:

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد :

تركة زوجتك تتمثل في الآتي :

مؤخر الصداق.

مجموع ما قدمته من مالها الخالص من أثاث ومفروشات.

الشبكة التي كنت ملكتها لها، وهي معجل الصداق. وهي تستحقها بقيمة اليوم، وليس بقيمة يوم الشراء.

ويدخل في معجل الصداق ما شرطه عليك أهلها من أثاث، تعد به شقة الزوجية، فيكون هذا من التركة التي تركتها، مالم ينص عرف أو اتفاق سابق بينك وبين أهلها على أن ما ستعد به الشقة لا يدخل في المهر.

وهذه التركة، تستحق أنت منها الربع، وتستحق أمها ثلث الباقي بعد خصم الربع الذي ستأخذه أنت، ويحوز أبوها الباقي ملم يكن ثمة ورثة آخرون.

والله أعلم.