السؤال:

السلام عليكم لقد صمت خمسة أيام في شوال ولم أنوي إذا كانت قضاء أو نافلة؟ كيف يتم قضاء أيام من رمضان في خالة المرض المستمر؟

الجواب:

بسم الله ،والحمد لله،والصلاة والسلام على رسول الله ،وبعد: –

 

نسأل الله أن يشفيك ويعافيك ، وبعد:

فأما عن الأيام الخمسة التي صمتها من شهر شوال فهي تقع بحسب نيتك ، فإن كنت نويت أنها من قضاء رمضان فهي عنه ، وإن كنت نويت أنها نافلة فهي نافلة فقط ، وإن كنت نويت الأمرين معا، فمتأخرو الشافعية يصححون وقوعهما معا ، وإن كان جمهور الفقهاء لا يرون ذلك.

 

وأما عن القضاء مع حالتك الصحية، فهذا يتوقف على حسب طبيعة هذا المرض، فإن كان مرضا مؤقتا بحسب قول الأطباء ويرجى زواله فالمطلوب منك حينئذ أن تؤخري القضاء حتى يعافيك الله وإن وافاك الأجل قبلها – أطال الله عمرك وحسن عملك- فلا وزر عليك.

 

وإذا كان هذا المرض بحسب كلام الأطباء مرضا مزمنا فالمشروع في حقك أن تطعمي الآن عن كل يوم من هذه الأيام مسكينا وجبتين مشبعتين من أوسط طعامك.

 

وهذا كله  إذا كان هذا المرض لا يسمح لك بالصيام بأن كان الصيام يزيد المرض أو يؤخر الشفاء أو كان المرض يستلزم الإفطار بحسب كلام الأطباء أو حسب عادتك.

 

والله أعلم .

حرر هذه الفتوى: حامد العطار عضو لجنة تحرير الفتوى بالموقع .