السؤال:

السرقة من الأب وكيفية التوبة؟

الجواب:

بسم الله ، والحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله ،وبعد: –

احمد الله أن تاب عليك من هذا الفعل المشين، واستمر على هذه التوبة ، ولا تعد إلى السرقة لا من القريب ولا من البعيد ، وأرى أن خير الحلول أن تدخر من مصروفك شيئا تنميه ناويا إعطاء هذا المدخر لأبيك عوضا عما سرقته منه ، ولا يجب عليك أ، تعلمه بالحقيقة ، فيمكنك أن تقدم له المال على هيئة هدية ، أو تحول له رصيدا لهاتفه أو نحو  ذلك .

والله أعلم .