السؤال:

شيخنا الفاضل، سلام الله عليكم، وبعد، فهل خروج المني بالتفكر في الجنس يدخل في باب العادة السرية، فإن لم يكن هذا فهل علي النذر، وما هي الأسباب للتخلص من العادة السيئة؟

الجواب:

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، وجزاكم الله خيرا، وبعد، فخروج المني بالتفكر في الجنس لا يدخل في باب العادة السرية، وعلى هذا فنذرك لم يجب عليك. بل عليك أن تأخذ بأسباب التخلص من العادة السيئة هذه؛ لتتوب منها وترحم نفسك من أضرارها الصحية والنفسية في الحاضر والمستقبل، فإن هاجت شهوتك فلا تفعل العادة، وإن اضطررت إلى التفكير في الجنس مرة أخرى لتتجنب العادة السرية  فافعل. والله أعلم.

ولتمام الفائدة نرجو من الأخ الكريم قراءة هذه الفتاوى في نفس الموضوع:

ـ العادة السرية وعلاجها

ـ رأي القرضاوي في العادة السرية

وإليك ـ إن شئت ـ هذه الاستشارات من صفحة استشاراتشبابية:
ـ الاستمناء.. تساؤلات فاصلة … بعد ” المليون”
ـ بعض عواقب الاستمناء
ـ الاستمناء والذاكرة
ـ الاستمناء .. الخوف من المضاعفات
ـ في علاج الاستمناء
ـ الاستغناء عن الاستمناء
ـ العادةالسرية.. القراءة المتأنية مهمة
ـ عالم العادةالسرية
ـ العادةالسرية: أفدح من الزنى أحيانا
حصن الله فرجك، وغفر ذنبك، وحفظك من الفتن.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.