السؤال:

متى يباح القصر والجمع؟

الجواب:

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وجزاكم الله خيرا، وبعد..

نعم يجوز لك أخي الكريم القصر في الصلاة الرباعية أثناء السفر، وفي البلد التي تذهب إليها وترجع منها ، والتي هي غير بلد إقامتك ، لأن مسافة القصر في السفر هي ما زاد عن ثمانين كيلو مترا.
ورد في مسند أحمد وصحيح مسلم وسنن أبي داود من حديث شعبة عن يحيى بن يزيد الهنائي، قال : سألت أنسًا عن قصر الصلاة فقال : ” كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا خرج مسيرة ثلاثة أميال أو ثلاثة فراسخ صلى ركعتين ” .

وأما الجمع فهو مباح في السفر أيضا، بين الظهر والعصر، وبين المغرب والعشاء، ولكن إذا لم تكن في حاجة إلى الجمع فالأولى أن تؤدي كل صلاة في وقتها، وعند الحاجة إلى الجمع يفضل لك الجمع .

والله أعلم.

حرر هذه الفتوى: الدكتور: السيد صقر، المدرس بجامعة الأزهر.


الوسوم: ,