السؤال:

رأيت بعض الألوان والإفزازات بعد ما تم الدورة، واغتسلت للطهارة وأداء الصلاة، هل الغسل يجب علي الآن؟ أنا في الشك، أفيدونا جزاكم الله خيرا.

الجواب:

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد :

لقد فهمتك يا أختاه بفضل الله تعالى، فاعلمي أنك مصابة بالوسوسة القهرية في الطهارة.

وأؤكد لك أنه لا يجب عليك الاغتسال أصلا، وأنه لا داعي لكي تغتسلي وتفتحي على نفسك باب الوسوسة وتفكري أنه يجب عليك الاغتسال من الاغتسال.

وإذا وجد سبب من أبساب وجوب الغسل واغتسلت مرة فهذا يكفيك ولا يجب عليك ولا يستحب لك إعادة الاغتسال لخروج بعض الإفرازات، لأن هذه الإفرازات ليست منيا يوجب الغسل، حتى لو كانت منيا متبقيا في المخرج وخرجت بعد الاغتسال فلا يجب عليك إعادة الاغتسال، وإنما تعيدي الوضوء فقط عند العزم على الصلاة إذا تأكدت ألف بالمائة أنها خرجت فعلا، أما إذا حدث عندك شك في خروجها فلا تنقض وضوءك.

وللتفصيل إليك هذه الفتوى :
موجبات الغسل

فصلاتك بدون اغتسال صحيحة، فاطمئني ولا تخافي.

والله أعلم.