السؤال:

إتفقنا أنا وأخ لي بعد أن حصلنا على مال أن يكون لي النصيب الأكبر، وبعد أن تقاسمنا رجع فيما بعد عن كلامه وطالبني بالمناصفة فهل يجوز له الرجوع عن اتفاقنا وهل علي إعادة ما تنازل عنه له؟

الجواب:

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد :

فإنه طالما كان الاتفاق بينكما أخانا الكريم أن تنفرد أنت بالزيادة  فهذه هبة من أخيك لك ، وطالما أنه رجع في هبته فعليك أن تعطيه حقه ، وإن كان هذا منه مكروها ، أن يرجع في هبته ولا يلتزم بما اتفقتم عليه.
ولكن لا يحل مال امرئ مسلم إلا بطيب نفس منه كما قال النبي صلى الله عليه وسلم.
والله تعالى يقول : ( ولا تنسوا الفضل بينكم ) فكن أنت الأحسن خلقا واقسم الثمن بينكما مناصفة منعا للضغينة والشحناء.

والله أعلم.