السؤال:

هل على راتب البنك زكاة؟

الجواب:

بسم الله ، والحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله ، وبعد :-

الأخت الفاضلة، أحمد الله أن أنقذك من هذا المكان الموبوء، وأسأل الله أن يغنيني وإياك بحلاله عن حرامه، وبطاعته عن معصيته، وبفضله عمن سواه.

فلو أن هذا المال حلال طيب لوجب عليك الزكاة طالما أنه يصل إلى النصاب بعد خصم النفقات الضرورية والديون الحالَّة منه، ولكنه مال محرَّم، فالراجح عندنا أن العمل في البنوك التقليدية حرام، والعائد على العمل منه معظمه خبيث؛ لأن معظم معاملات البنك التقليدي يتصل بالفائدة أخذاً وعطاء .

ولا أريد أن أفتيك هنا بأن هذا الراتب لا تجب فيه الزكاة؛ لأن بعض العلماء، كالشيخ القرضاوي، يجيز العمل في البنوك الربوية عند الضرورة – فلعلك علمت بفتواه فأخذت بها- ولأن هذا المال، في أقل أحواله أنه، مشبوه يحتاج إلى التزكية والتطهير…. فلهذا أقول لك : أخرجي الزكاة عنه.

والله أعلم.