السؤال:

هل تصح التسمية بأواب؟

الجواب:

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وجزاكم الله خيرا، وبعد..

فبورك لك في الموهوب وشكرت الواهب، ورزقت بره، وبلغ أشده، ونفعك الله به بعد موتك، ورزقك منه قرة عينيك.
أما بعد: فلا أرى بأسا ولا مانعا شرعيا من التسمية بـ ( أوّاب) ، فهي صفة ممدوحة شرعا، وقد وصف الله تعالى به خليلة إبراهيم عليه السلام فقال تعالى : ( إن إبراهيم لحليم أواه منيب)،  ومن السنة تسمية المولود باسم حسن .

وللمزيد طالعي هذه الفتوى:
هدي الإسلام في تسمية الأبناء

والله أعلم.


الوسوم: ,