السؤال:

أنا فتاة غير متزوجة ولم أرتكب أي حرام وقد ذهب غشاء البكارة بتصرف مني خاطئ وأنا الآن في خوف وقلق ماذا أفعل خصوصا أن الناس في هذا الجانب تعتبره فعلا فاحشا وأنا لم أقترب حتى من الفاحشة وأنا خائفة جدا من المستقبل ماذا أفعل وماذا أقول؟

الجواب:

قبسم الله ، والحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله ، وبعد :-

الأخت الفاضلة:

هدئي من مخاوفك فليس ثمة ما يقطع بأن بكارتك قد زالت ، وقد يكون من المفيد استشارة طبيبة وسؤالها عن حقيقة الأمر إذا كان ذلك متاحا لك ، فإذا أكدت لك أن البكارة قد زالت فإنه ليس معنى ذلك أنك تكونين آثمة ؛ فإن الله تعالى قد تجاوز عن الخطأ والنسيان وما استكرهوا عليه، والمشكلة الفعلية هي كيف تقنعين زوج المستقبل بأن ما حدث كان خطأ.

أنا أنصحك بأن تبدئي حياتك الزوجية بصدق وتخبري زوجك إذا وثقت فيه بالحقيقة ، ولكن لا بأس أن تلجئي إلى ترقيع غشاء البكارة  حتى يطمئن قلبك ، ولن يكون في هذا تدليس – إن شاء الله-.

والله أعلم .